غير مصنف
فبراير 11, 2019

بسم الله الرحمن الرحيم
وَاعْتَصِمُوا بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعًا وَلَا تَفَرَّقُوا ۚ وَاذْكُرُوا نِعْمَتَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ إِذْ كُنتُمْ أَعْدَاءً فَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِكُمْ فَأَصْبَحْتُم بِنِعْمَتِهِ إِخْوَانًا.

أوهمونا أنَّنا شعبٌ مستكينٌ، شعبٌ يرتضي الذلَ، ولا يحكمُه إلا المستبدين.
أوهمونا أنَّنا فارقنا الحياةَ، وارتضينا مساكننا قبورًا تحتَ عروشِ الطغاةِ، والظالمين.
محو من ذاكرتنا انتفاضات شعبنا، و مجده، أرادوا زرعَ صورةٍ كاذبةٍ داخل وجدانِ شباب الوطن.

فإذا بثورةِ يناير تقتلعُ مع رأسِ النظامِ كلَ ذلك التاريخِ المكذوبِ، ويظهرُ معدنُ الشعبِ في أبطالٍ يتصدون لكلِ إمكانيات القتلِ لدي النظامِ.

ظهرت في بيوتٍ فتحت لإيواءِ الجرحي.ظهرت حين هبَّ الشعبُ يحمي أبنائه في الميدانِ، ويضمدُ جراحَهم، ويحملُ إليهم ما حوته منازلهم.ظهرت في لجانٍ شعبية حمت الوطنَ حين تخلت عصا النظامِ عن دورِها تحتَ شعارِ المخلوعِ: أنا أو الفوضى، فعاش الشعبُ أمانً حقيقيًا.

خلعنا رأسَ النظامِ حين كانت المنصةُ كما الميدانِ، وحدةً ثوريةً هدفُها حريةُ وطنٍ، وكرامةُ شعبٍ، وعدالةٌ للجميع.

تعيش القوى الثورية لأولِ مرةٍ منذُ تنحي المخلوعُ تقاربًا ثوريًا، وقناعات بعودةِ اللحمةِ الوطنية من جديدٍ، عقبَ دعواتٍ لرصِ الصفوفِ على أرضيةِ ثورةِ يناير، كانَ المكتبُ العامِ في القلبِ منها قولًا، وفعلًا، في جهدٍ مستمرٍ لم يتوقفْ، فإنَّنا ندعو شركاءَ الثورةِ، والميدانِ إلى تسريعِ الخطى، ووأدِ كلِ محاولةٍ خبيثةٍ لإجهاضِ اتمام الإلتئام على مشروعٍ جامعٍ للثورةِ المصريةِ يحددُ خطواتَها القادمةَ.

فيا شبابَ ثورتنا المباركةِ، وقادةَ الميدانِ،لا زالت جولةُ الثورةِ معَ النظامِ مستمرةً، فإنْ غيبت عنا سجونُ الانقلاب العسكري محمد البلتاجي، ومحمد عادل، وعلاء عبدالفتاح، وصفوت حجازي، وعصام سلطان، وحازم صلاح، وآلافِ الأبطالِ، أو قيدت عصا النظامِ الإجرامية تحركاتِ أبطالٍ خارجَ الزنازين، فلا زال شعبُ الثورةِ موجودًا، وأبطالُ جولاتِها على العهدِ، ورموزُ الوطنِ يستعيدون روحَ الميدانِ.

إنَّ ثورتَنا ماضيةٌ حتى تحققَ أهدافَها، وكما تخطت في ١١ فبراير رأسَ النظامِ فإنَّها على خلعِ حاشيته أقدرُ بإذنِ اللهِ.
إذا الشعبُ يومًا أرادَ الحياةَ فلابد أنْ يستجيبَ القدرُ
ولابد لليلِ أنْ ينجلي ولابد للقيدِ أنْ ينكسر

الإخوان المسلمون – المكتب العامالقاهرة – الإثنين 6 جمادى الآخر 1440هـ – 11 فبراير 2019م