الموقف الرسمي
مارس 28, 2015

أيها الملوك والرؤساء المجتمعين في مصر المخطوفة اليوم بحضور انقلابي خائن وقاتل لشعب مصر، نوجه اليكم رسالة يكتبها الشعب المصري بدماء شهدائه، مصحوبة بآنات المصابين برصاص الغادر الانقلابية، وصمود الأحرار خلف قضبان هذا السفاح الذي يسجن هذا الوطن الكبير مصر.

لقد اجتمعتم اليوم لتناقشوا خطواتكم لمواجهة انقلاب الحوثيين في اليمن على الرئيس الشرعي هناك، ولكنكم للأسف تجتمعون في ضيافة انقلابي آخر خان الأمانة، وحنث قسمه، وقتل الشعب، واستولى على الحكم بقوة الدبابة، والشعب المصري يري في ذلك ازدواجاً في المعايير.

وليعلم الحكام العرب والعالم أجمع، أن الشعب المصري سيفرض كلمته وسيكسر الانقلاب العسكري وسيسترد شرعيته، وسيحقق أهداف ثورة 25 يناير المجيدة في العيش والحرية والكرامة الانسانية والعدالة الاجتماعية.

الإخوان المسلمون
7 من جمادي الآخر 1436.هـ الموافق 28 مارس 2015