المتحدث الإعلامي
أكتوبر 10, 2017

في اليوم العالمي لوقف أحكام الإعدام، يصر السفاح عبد الفتاح السيسي وعصابته على ألا يمر اليوم دون إصدار أحكام جديده بالإعدام على خيرة شباب مصر، ليثبت للعالم أجمع أنه ما اغتصب السلطة في مصر إلا لتكريس القمع والاستبداد والقتل باستخدام منصات قضائية مسيسة أو بالتصفيات والاغتيالات والمجازر.

إن الأحكام بالإعدام في حق الأبرياء من أبناء مصر بدون أدلة حقيقية أو محاكمات عادلة، وبعد شهادات دولية بتعذيب المعتقلين لإجبارهم على اعترافات غير حقيقية، كل ذلك يصنف في إطار حملات القتل والإبادة الجماعية بالتمييز على الهوية والفكر.

إن الشعب المصري بأسره يطلق صرخة مدوية في هذا اليوم لكافة منظمات العالم الحر، ولكل مناصري الحرية وحقوق الأفراد والشعوب، ولكل المؤمنين بالحكم المدني ورافضي انتهاكات العسكر، لقد بلغ الظلم عنان السماء، وبات الاعدام من أسهل الأحكام، فليتحمل كل صاحب قضية مسؤوليته في الدفاع عن الأبرياء في سجون مصر.

عباس قباري
المتحدث الإعلامي لجماعة الإخوان المسلمين

القاهرة – الثلاثاء 19 من محرم 1439 هـ – 10 أكتوبر2017م